اللجنة المركزية لتسهيل التجارة تبحث مع والى الشمالية نتائج الجولة التي قامت بها اللجنة

دنقلا 8-5-2018م(سونا)-عقدت اللجنة المركزية لتسهيل التجارة برئاسة الاستاذ الصادق محمد علي حسب الرسول وزير الدولة بوزارة التجارة ة اجتماعا مشتركا مع والي الشمالية المهندس علي العوض محمد موسي ووزراء القطاع الاقتصادي واللجنة الاقتصادية بمجلس تشريعي الولاية وعدد من الجهات والأجهزة الأمنية بالشمالية في ختام زيارتها للولاية الشمالية والتي استمرت لثلاثة أيام .
ووقف الاجتماع على نتائج الجولة التي قامت بها اللجنة المركزية للمحجر البيطري بدنقلا ومكتب التجارة بالولاية ومعبري اشكيت وارقين بجانب لقاءات وفد اللجنة بالمصدرين والغرفة التجارية.
وأكد المهندس علي العوض أن الزيارة تعتبر من الزيارات المهمة في وقت تتطلع فيه الولاية الشمالية لتطوير وتفعيل حركة التجارة مع جمهورية مصر العربية خاصة في مجال صادرات الثروة الحيوانية مع استمرار الجهود من قبل المركز والولاية لمعالجة جميع المشاكل بالمحاجر البيطرية والمعابر مضيفا انه تم تشكيل آلية مشتركة بين الولاية وهذه اللجنة لمتابعة تنفيذ مخرجات الزيارة وتحويلها لبرنامج عمل يتنزل على أرض الواقع .
وشدد الوالي على ضرورة تمثيل الولاية في إدارة المعابر وتخصيص نسبة من عائدات معبري اشكيت وارقين من اجل تقديم الخدمات الأساسية بها بالتركيز علي الخدمات المصرفية والصحية والتأمينية وخدمة المياه مشيرا الى ان الولاية خطت خطوات واسعة لتفعيل وتنشيط حركة التجارة الحدودية مع دولة ليبيا علي ضوء الاتفاقية التي وقعت مؤخرا بين الولاية الشمالية ووزارة التجارة الاتحادية .
و من جانبه أكد وزير الدولة بوزارة التجارة الاستاذ الصادق محمد علي أن زيارة اللجنة المركزية لتسهيل التجارة للولاية الشمالية هدفت الي تسهيل حركة التجارة بين السودان وجمهورية مصر العربية باعتبار ان التجارة تمثل ركيزة أساسية لتحريك العمل الاقتصادي والتنموي في البلاد ومعالجة مشاكل السودان الاقتصادية خاصة مشكلة عجز الميزان التجاري.
وقال إن الزيارة كشفت عن حاجة الولاية لتوفير الخدمات الضرورية بالمحاجر والمعابر وصولا لتعظيم صادرات الثروة الحيوانية .وأضاف أن وفد اللجنة إطمأن على حركة الصادرات والواردات بمعبر اشكيت وإجراءات التسليم الميداني لصادرات الإبل بمعبر أرقين الحدودي مجددا مواصلة المجهودات والتعاون والتنسيق بين السودان وجمهورية مصر العربية لتسهيل حركة الصادرات والواردات بين البلدين ، وتحقيق رغبة قيادة وشعبي السودان ومصر لبناء علاقات متينة وقوية قائمة علي تبادل المنافع والمصالح التجارية المشتركة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق